كيف مات الجنرال اوفقير?

مثير للإعجاب

مات الجنرال أوفقير في وقت ما خلال ليل 16 و 17 أغسطس ، فهناك روايات متعددة عن مصيره، بعضها يشير إلى أنه قد انتحر بينما تشير أخرى إلى أنه قد نُحر وقال البيان الرسمي أنه انتحر بعد منتصف الليل فيما كان قد اِعتُبِرَ لبعض الوقت الرجل صاحب الولاء الشخصي الكبير للملك، وقد أنهى حياته بسبب أنه فشل في المعرفة المسبقة بهجوم الصخيرات ومن بعد اختياره لطيارين لم يكن يعرف عدم ولائهم.

من هو الجنرال محمد أوفقير؟

في 16 أغسطس 1972 قام بمحاولة انقلاب فاشلة ضد الملك الحسن الثاني ، تم إعدامه والانتقام من أسرته حيث اعتقلت عائلته لمدة 20 عاما بعد قضاء أربعة أشهر في الإقامة الجبرية في منزلهم في الرباط سجنت العائلة بأكملها، الوالدة فاطمة وأولادها الستة وذلك في 24 ديسمبر 1972. ويُتهم بأنه قام بمجازر عديدة ضد المعارضين، وقتل المعارض المهدي بن بركة.

من هو الجنرال أوفقير الرجل الثاني في المغرب؟

وكان الجنرال أوفقير الرجل الثاني في المغرب ووزير داخلية الملك الحسن الثاني. وكانت حياة فاطمة أوفقير التي رحلت عن عمر 78 عاما مأسوية، قضت خلالها قرابة 20 سنة في سجون المغرب بعد أن عرفت ثراء الوسط الملكي ودوائر النفوذ. ولدت فاطمة في 1935 وتغيرت حياتها وهي في 15 من العمر عندما التقت محمد أوفقير، وكان آنذاك عسكريا ويكبرها 15 سنة.

من هي أرملة الجنرال محمد أوفقير التي توفيت عن 78 عاما؟

توفيت عن 78 عاما أرملة الجنرال أوفقير الذي اتهم بالانقلاب على ملك المغرب الحسن الثاني في 1972. وبعد ‘انتحار’ زوجها، سجنت فاطمة أوفقير وأولادها 19 عاما في سرية تامة. توفيت أرملة الجنرال محمد أوفقير الأحد 15 ديسمبر/كانون الأول في مصحة بالدار البيضاء، وحسب الموقع المغربي H24info تعود أسباب الوفاة لـ ‘أزمة قلبية’.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.